أكد المدرب عبد القادر عمراني، أن هدفه مع شباب بلوزداد هو إنقاذه من شبح الهبوط إلى الدرجة الثانية وقال المدرب المستقيل من شباب قسنطينة الذي توج معه ببطولة الموسم الماضي : “اتفقت مع رئيس شباب بلوزداد على إنقاذ النادي من الهبوط، وكما تعرفون أنني لا أخشى التحديات”، تاتي تصريحات عمراني رغم إدراكه ان ابناء العقيبة يوجدون في وضعية صعبة، حيث يحتل الفريق ذيل الترتيب، برصيد 10 نقاط فقط، ما يتطلب القيام باستقدامات نوعية جانفي المقبل لحصد 25 نقطة على الاقل لضمان البقاء.