شباب بلوزداد

عبر عبد القادر عمراني مدرب فريق شباب بلوزداد، عن سعادته الكبيرة عقب قيادته تعداد العقيبة لنيل الكأس الـ8 في تاريخ النادي العاصمي، والـ4 في مشواره الكروي بعدما سبق وان قاد كل من وداد تلمسان، جمعية الشلف، مولودية بجاية وشباب بلوزداد.

وأوضح عمراني في تصريحات صحفية أمس: “لقد بذلنا مجهودا كبيرا في الموسم المنقضي والحمد الله تمكنا من التتويج بالكأس، وضمان البقاء”، وأضاف: “أنا محظوظ فقد تمكنت من الظفر بالسيدة الكأس في ثلاث مناسبات، وتواجدي في شباب بلوزداد، منحني فرصة الظفر بالكأس الـ4 وأنا سعيد بذلك”، وفي الأخير، اعترف عمراني بأنه كان تحت ضغط شديد في النهائي لاسيما في الشوط الأول، في المباراة التي جمعت أصحاب اللونين الأحمر والأبيض بفريق شبيبة بجاية واستطرد: “لقد عشت الشوط الأول من المباراة أمام شبيبة بجاية تحت ضغط كبير وكنت متخوفا من النتيجة”.

إيسري.م.ب