شباب بلوزداد

شكر شركة مدار على كل ما تقدمه للنادي

اعترف عبد القادر عمراني مدرب شباب بلوزداد بصعوبة المهمة التي تنتظره وزملاؤه لضمان البقاء في ظل تأجيل الجولات التي كانت مبرمجة الأمر الذي يجعل الفريق يبقى مدة طويلة دون مسابقة قبل مواجهة العودة من ربع نهائي كأس الجزائر المبرمجة الجمعة القادم، بملعب 5 جويلية.

“تأجيل اللقاءات أخلط الحسابات وسيجعل المهمة صعبة”

في البداية أكد عمراني المدرب الحالي لفريق شباب بلوزداد أن الفريق يعمل بقوة في التدريبات ليكون جاهزا للفترة القادمة، موضحا أن تأجيل اللقاءات التي كانت مبرمجة نهاية الأسبوع الجاري، أخلط الحسابات وقال في تصريحات صحفية: “لقد استفدنا من راحة أمس، وسنعود للعمل اليوم تحضيرا للاستحقاقات القادمة التي لن تكون سهلة بعد تأجيل عديد المباريات فمن غير المعقول اللعب وتقديم أداء كبير بعد توقف 20 أو 25 يوما”.

“لا يمكن تعويض المنافسة الرسمية رغم خوض المباريات الودية”

وعن المباراة الودية التي خاضها النادي يوم الخميس الماضي أمام اتحاد الحراش، أكد أن المباراة كانت مفيدة لكن النادي لم يستفد كثيرا بما أن المدرب منح الجميع فرصة المشاركة ما يعني 45 دقيقة لكل لاعب، على أن يواصل التحضير لمباراة النصرية في الكأس، واستطرد: “لقد سبق ولعبنا مباراة ودية لكن التغييرات الكثيرة أثرت علينا، حيث منحنا كل لاعب 45 دقيقة لإثبات نفسه والوقوف على جاهزيته، لكن الأمر ليس كافيا، وسنعمل بقوة للتحضير للقاء العودة أمام الجار نصر حسين داي في كأس الجزائر”.

“أشكر الإدارة على ما تقدمه لقيادة النادي لبر الأمان”

وفي الأخير استغل المدرب السابق لشباب قسنطينة، من أجل تقديم الشكر لإدارة النادي العاصمي بقيادة الشركة المالكة “مدار” من أجل قيادة النادي لبر الأمان، وقال: “أشكر الإدارة على كل ما تقدمه من أجل الفريق واللاعبين حيث أن الفريق المحترف محترف بعمل إدارته، وأتمنى أن نقدم ما نستطيع من أجل قيادة النادي لبر الأمان”.

هذا ويعمل تعداد بلوزداد للابتعاد أكثر عن مناطق الخطر، لضمان البقاء في مصاف الكبار وتفادي السقوط للقسم الثاني محترف لاسيما وأن النادي تمكن من حصد نتائج جيدة في الفترة الأخيرة ما جعله يرتقي في سلم الترتيب.

إيسري.م.ب