قام عمال الوكالة الوطنية لتحويل وتوزيع الذهب والمعادن الثمينة الأخرى ” أجينور” بتوجيه نداء استغاثة لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بغية التدخل لتسوية أوضاع 13 عامل منعتهم إدارة الوحدة من الالتحاق بمناصبهم.
وأوضحوا ان الإدارة لم تسمح لـ 13 عامل بالالتحاق بمناصبهم رغم صدور أحكام قضائية عن محكمة سيدي امحمد، في القسم الاجتماعي أنصفتهم بتاريخ 29 نوفمبر 2020، بإلزام عودتهم إلى مناصب عملهم الأصلية، مع دفع الوكالة مبلغ التعويض عن التسريح الحاصل بتاريخ 8 جانفي 2020، المقدّر بـ200 ألف دج.
وكان العمال ممنوعون من دخول وحدة براقي، للالتحاق بمناصبهم الأصلية، منذ تاريخ 29 ديسمبر 2019 إلى غاية كتابة هذه الأسطر، قد أودعوا -حسبهم- عدة مراسلات بمصالح وزارة المناجم، آخرها طلب اللقاء مع وزير القطاع، بتاريخ 22 جويلية 2020، دون أن يكون هناك رد أو تطمينات، يأملون من خلالها عودتهم إلى مناصبهم، تبعا لحكم العدالة، كما طالب العمال المشتكون بضرورة ممارسة الحق النقابي، بعد تجميد إدارة الوكالة محضر تجديد مكتب التنظيم، الذي انتهت مهامه بتاريخ 2 أكتوبر 2018.