ناشدوا السلطات لإيفاد لجنة تحقيق وزارية للوقوف على وضعيتهم

أقدم العشرات من عمال مزرعة علي عيشوبة بضواحي حي الحرية ببلدية الشلف، بضرورة تدخل السلطات العليا بالبلاد وعلى رأسها الوزير الأول بغرض إيفاد لجنة تحقيق وزارية للوقوف على الظروف المهنية التي يعملون فيها،  في ظل القرارات التعسفية التي شملت توقيف 9 عمال ناهيك عن التضييق على الممارسة النقابية من قبل إدارة المزرعة المذكورة حسب تصريحاتهم.

في ذات السياق، طالب أزيد من 40 عاملا مصريا عن العمل بالمزرعة التي تشتهر بجودة حمضياتها بضرورة فتح تحقيق معمق في الطريقة التي يتم بها تسيير المزرعة.

 كما طالب هؤلاء بضرورة إلغاء مقرارات لتوقيف التي تم إصدارها في حق زملائهم وتعويضهم عن فترة التوقف إلى جانب حقهم في المردودية والعطلة السنوية ورفع الراتب وفتح المجال أمامهم لممارسة حقهم النقابي، فضلا عن إطلاعهم عن الجهة التي تتمتع بحق الشراكة في المستثمرة التي تم تغيير إثمها دون إبلاغهم.

هذا، وقد حاولت جريدة السلام الحصول على رد مسؤولي إدارة المزرعة عن إنشغالات العمال المحتجين إلا أنه تعذر علينا ذلك.

يحيى.ع