لم تمنع الأحوال الجوية الصعبة التي عرفتها مختلف مناطق الوطن أول أمس عمال متيجة حدائق من مزاولة عملهم، حيث قاموا بتطهير البالوعات عبر شوارع وبلديات البليدة المتعاقدة معهم تحت الأمطار الغزيرة ورغم هذا لم يسلموا من الإنتقادات الموجهة لهم، إذ اتهمهم المواطنون بالتقصير في عملهم وأنهم المتسببين في الفيضانات التي حدثت بالأحياء ومنعت المواطنين من الخروج وقضاء أشغالهم.