للمطالبة بالإدماج في مناصب عملهم الحالية

استنكر عشرات العمال في إطار عقود ما قبل التشغيل عبر عدة قطاعات بدائرة وادي ارهيو في ولاية غليزان تهميشهم من عملية إدماجهم التي باتوا ينتظرونها منذ عدة سنوات بدون جدوى وأبدى هؤلاء استياءهم العميق حيال عدم الاهتمام بمشاغلهم المتمثلة أساسا في إدماجهم في المناصب التي يعملون فيها حاليا بعد أن أمضوا عدة سنوات ينتظرون فيها إدماجهم.

وطالب المحتجون السلطات المحلية للدائرة بالتدخل لدى الجهات المختصة لتمكينهم من عملية الإدماج والاكتفاء بالاختبارات الداخلية مع تجسيد واحترام تعليمة الحكومة الرامية إلى ضرورة منح أولوية التوظيف لعمال عقود ما قبل التشغيل في حال شغور منصب -يقول المحتجون- الذين تجمهروا أمام مقر الدائرة وادي ارهيو صباح أمس، حيث تم استقبال مجموعة من العمال في إطار عقود ما قبل التشغيل من طرف رئيس دائرة وادي ارهيو ووعدهم برفع تلك الانشغالات إلى السلطات الولاية للنظر فيها، كما طالبوا بتحقيق العدالة الاجتماعية بين العمال وإعطاء الفرصة أمام المتعاقدين لإدماجهم في مناصب قارة بعيدا على سياسة المحسوبية وتكريس المعريفة والبيروقراطية أو كما جاء على لسان العديد  من المحتجين.

س . أيوب