إعطاء الأولوية في برامج التوظيف والتكوين للشباب

 ترأس وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، شريف عماري، أمس الأحد بالجزائر، اجتماعا لمتابعة وتقييم التدابير والاجراءات المتخذة في مختلف الشعب الفلاحية، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وخلال هذا الاجتماع، تم على وجه الخصوص طرح المسائل المتعلقة بشعبة الابل والماعز، حملة الحصاد والدرس لموسم 2018/2019، حملة مكافحة حرائق الغابات، شعبة الطماطم الصناعية، حملة صيد أسماك التونة الحمراء إضافة إلى الاجراءات الخاصة بعيد الأضحى، حسب نفس المصدر.

ففيما يتعلق بشعبة الإبل والماعز، وجه الوزير تعليمات بالبدء في تنفيذ التدابير المقررة والخاصة بتزويد ولايات الجنوب (10 ولايات) بمادة الشعير التي تستخدم كأعلاف للابل، وإنجاز نقاط التزود بالمياه ومتابعة التغطية البيطرية للقطعان، يضيف البيان لافتا إلى تنظيم لقاء وطني خاص بهذه الشعبة اليوم  الاثنين بالجزائر.

وبخصوص قطاع الغابات، اكد عماري على ضرورة تكثيف التوعية والتنفيذ التعليمات المتخذة خلال خرجاته الميدانية لاسيما تلك المتعلقة بإعطاء الأولوية في برامج التوظيف والتكوين للشباب الذي يقطنون قرب الغابات.

وبالنسبة للطماطم الصناعية، كلف الوزير إطارات دائرته الوزارية بالتدخل فيما يتعلق بالوسائل التي تم تعبئتها من أجل توزيع المحصول من طرف الفلاحين إلى وحدات التحويل، حسب البيان الذي أشار إلى أن حملة جني الطماطم بدأت في 7 جويلية الجاري ويتوقع أن تصل إلى ذروتها خلال أسبوع.