ردّ الشيخ علي عية، على نقابة الزوايا الأشراف، التي أحلّت أكل لحم الحمير، وأكدّ بطلان فتواها، مشيرا إلى أنّ لحوم الحمير والبغال المستوردة موجهة إلى الحيوانات والفئة غير المسلمة العاملة في الجزائر.