صادق أمس أعضاء السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات على النظام الداخلي الذي يحكم عملها وتسييرها خلال اجتماع أشرف عليه رئيسها محمد شرفي، وأدى الجميع القسم أمام رئيس مجلس قضاء الجزائر ، هذا على أمل أن لا يخيبوا الشعب ويلتزموا بما أقسموا عليه خاصة ما تعلق بضمان رئاسيات نزيهة تعبر عن إرادة الجزائريين.