فتح باب ديوف، الرئيس السابق لنادي مارسيليا الفرنسي النار على الاتحادية المغربية بسبب سحبها ملف تنظيم كأس افريقيا 2019 من الكاميرون ووجه إتهاما خطيرا لرئيسها، حين قال ذي الاصول السنغالية لقناة “كنال+” الفرنسية :”أحمد أحمد مُجرد دُمية في يد المغرب، وكأس إفريقيا القادمة ستُمنح لهم، دون شك، لا أفهم الضغط الكبير الذي وُضع على الكاميرون، والتي تعتبر دولة رفعت علم الكرة الإفريقية في المحافل الدولية بإستمرار قبل سحب التنظيم منها في آخر لحظة”.