مولودية الجزائر

لجنة الانضباط توقفه إلى غاية جلسة الأربعاء القادم

أوقفت لجنة الانضباط التابعة للرابطة الوطنية لكرة القدم، هشام شريف الوزاني وسط ميدان مولودية الجزائر واللاعب الدولي مع المنتخب المحلي سابقا، من يوم أمس، إلى غاية الـ30 جانفي الجاري تاريخ مثوله أمام اللجنة لأخذ أقواله قبل الفصل في مدة العقوبة التي ستسلط عليه.

وأعلنت الرابطة الوطنية لكرة القدم، أمس، عبر بيان على موقعها الرسمي الالكتروني، عن معاقبة هشام شريف الوزاني بحرمانه من مزاولة أي نشاط رياضي بين الـ26 جانفي والـ30 من نفس الشهر بسبب ثبوت تناوله مواد محظورة، عقب الفحص الذي خضع له عقب مباراة الداربي العاصمي الذي جمع عميد الأندية الجزائرية بالجار شباب بلوزداد بملعب 5 جويلية والذي انتهى بهدف لمثله، حسبما تنص عليها المواد 06، 34، 109 و110 من قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وأوضح ذات المصدر أن الفحوصات التي أجرها اللاعب أثبت تواجد مادتي  بنزويلسغونين وميتلرغونين والتي تعد المكون الاول لصناعة “الكوكايين”، ما سيعرضه لعقوبة الإيقاف بعد جلسة الاستماع لأقواله المبرمجة في الـ30 جانفي الجاري بداية من الساعة الـ13:00.

والجدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها معاقبة اللاعبين بسبب تناولهم مواد محظورة، حيث سبق وأن عوقب يوسف بلايلي، ومرزوق خير الدين لاعب مولودية الجزائر وقبلهم عديد الأسماء.

شريف الوزاني : أن بريء وأخلاقي لا تسمح لي بتناول المنشطات

نفى هشام شريف الوزاني لاعب وسط مولودية الجزائر كل الأخبار المتداولة عن تناوله مواد محظورة موضحا أنه بريء وأخلاقه لا تسمح له بتناول مواد محظورة، وقال: “أنا بريء وأخلاقي لا تسمح لي بتنازل مواد منشطة ومحظورة”.

إيسري.م.ب