أفرادها لا زالوا في حالة فرار

تعرّض مركز للبريد ببلدية واد الفضة ولاية الشلف قبل أيام إلى عملية سطو من قبل عصابة مجهولة العدد والهويّة، حيث تم الاستيلاء على مبلغ مالي تفوق قيمته 700 مليون سنتيم.

وحسب مصدر اورد الخبر، فإن العصابة استغلت تحويل الخدمات البريدية والمالية إلى المقر القديم للفرع البلدي والذي يفتقد إلى الشروط الامنية لحماية أموال زبائن بريد الجزائر ما سهّل عملية السطو على المبلغ المالي من خلال الولوج الى خزنة المركز البريدي، فيما لم يتم بعد تحديد هويّة الفاعلين الذين لا زالوا في حالة فرار.

ق.وسام