متهمة بالتصرّف في رأس مال مكتب للدراسات

أصدرت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء تيبازة، حكما بعامين حبسا غير نافذ وتعويض بقيمة 800 مليون سنتيم في حق سعيدة نغزة رئيسة الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية، مع تعيين خبير في المحاسبة لأجل تحديد القيمة الحقيقية للمبالغ المسحوبة من شركة خاصة وكذا تبريرات أجرة 20 مليون سنتيم التي قرّرتها نغزة لنفسها دون الرجوع لباقي الشركاء وفق ما جاء في القانون الأساسي للشركة.

ص.بليدي

وجاء الحكم في إطار استئناف الحكم الصادر عن محكمة الشراقة الذي قضى بإدانة رئيس الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية بعامين حبسا نافذة وتعويض قدره 800 مليون سنتيم، بناء على شكوى قيّدها ضدها متعامل اقتصادي اسباني بتهمة الاستيلاء على اموال شركة تتمثل في مكتب دراسات في الاشغال العمومية.

وجاء في شكوى المتعامل الاقتصادي أن مكتب الدراسات في الأشغال العمومية لم يسجل اي بداية اشغال منذ تأسيسه ومع ذلك قامت نغزة بسحب والتصرف في راسمال الشركة المقدر بحوالي مليار سنتيم.

للإشارة، ادينت نغزة من طرف محكمة سيدي امحمد، بعامين حبسا ومبلغ 17 مليار سنتيم تعويض بعد الشكوى التي اودعها ضدها رعية اسباني آخر واستمرت اكثر من اربع سنوات ليتنازل بعدها الرعية الاسباني عن الشكوى امام مجلس قضاء الجزائر.