تسبب سقوط سقف بباخرة “طارق بن زيادة” في حالة طوارئ، خاصة بعدما إضطرت أشغال الصيانة قائد الباخرة إلى تأخير الرحلة، التي كانت متوجهة نحو مرسيليا بأكثر من 7 ساعات، ما تسبب في تذمر أزيد من 300 مسافر لم يتمكنوا من إدخال سياراتهم إلى مستودع الباخرة.