يبدو أن طموح مجيد بوقرة القائد الاسبق للمنتخب الوطني ومدرب فريق الدحيل القطري لأقل من 23 سنة بات أكبر بعد نجاحه في التتويج  للمرة الثانية تواليا بلقب البطولة القطرية وصار يبحث عن تحد اكبر حيث قال بوقرة الذي سيرافق طاقم بلماضي في “كان” مصر لجريدة الراية القطرية: “لا أخفي عليك بعد التتويج بلقبين مع الدحيل الطموح أصبح أكبر في خوض تجربة تدريبية مختلفة، كتدريب فريق يكون في الدرجة الأولى أو الدرجة الثانية، من أجل تطوير قدراتي أكثر”، وختم يقول :”كان موسما صعبا منذ الجولة الأولى إلى غاية الجولة العشرين، وسعادتي لا توصف بعد تحقيق اللقب مع فريقي”.