يكون المدرب زكري نور الدين قد خاض آخر لقاء له مع تشكيلة وفاق سطيف وذلك بعد العرض المغري الذي تلقاه من فريق الفيحاء السعودي وهو الأمر الذي جعله يبحث عن السبيل الوحيد الذي يسمح له بالمغادرة مرفوع الرأس هذا ولو أن السطايفية أدركوا الآن سبب الزوبعة التي أحدثها الكوتش في الآونة الأخيرة حيث كان يبحث عن سبب وجيه لإقالته وليس بالتنحي والانسحاب هذا ومن المنتظر أن يلتقي الطرفان للتباحث اكثر حول طريقة الطلاق بالتراضي والذي يضمن حقوق الكوتش من جهة والفريق من جهة أخرى هذا وحسب المعلومات فإن الكوتش نبيل نغيز بنسبة كبيرة سيكون خليفة له .