الضحية يقطن بإقليم بلدية جسر قسنطينة

توفي أمس طفل يبلغ من العمر أربع سنوات، إثر سقوط بوابة ملعب 20 أوت 1955 بالعاصمة.

وقال الملازم خالد بن الله المكلف بالإعلام بمديرية الحماية المدنية بالعاصمة، إن الطفل الضحية يقطن بإقليم بلدية جسر قسنطينة.

وأوضح المتحدث أن الطفل كان برفقة والدته ساعة وقوع الحادث، مضيفا أن الضحية أصيب بجروح ورضوض على مستوى الرأس، قبل أن يتم نقله للعلاج في عيادة طبية، ومنها إلى مستشفى مصطفى باشا.

وقد توفي الطفل الضحية في وقت لاحق، متأثرا بالجروح التي أصيب بها، ليجري نقل جثته إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى.

سارة.ط