أغلبهم يقيمون في سكنات هشة وبيوت قصديرية

تجمع، أمس، العشرات من طالبي السكن الاجتماعي بقرية الريغية بولاية الطارف أمام السكنات المنجزة، للمطالبة بالإفراج عن قائمة الخمسين سكن، منددين بالتأخر الحاصل في مباشرة العملية .

المحتجون خرجوا رجالا وأطفالا معبرين عن استيائهم العميق من تأخر الافراج عن القائمة رغم مرور أزيد من 6 سنوات عن نهاية الأشغال، وتحدثوا عن ظروفهم المزرية لكون أغلبهم يقيم في سكنات هشة وبيوت قصديرية، ومنهم من يعيش في البيت العائلي في ضيق، فيما أنهكت عائلات من تكاليف الكراء، وبالتالي فإن وضعهم لا يحتمل المزيد من الانتظار

المواطنون يطالبون من الجهات المعنية ضرورة التدخل العاجل وإنهاء هذه المشكلة التي أرهقت كاهلهم وسط الظروف التي يتخبطون فيها، منذ سنوات في ظل انتهاء الأشغال ولم يبق سوى توزيعها على مستحقيها .

بو. فارس