قطعت شرايين يدها بآلة حادة

حاولت طالبة تدرس سنة ثانية لغة عربية بجامعة باتنة 1، وضع حدّ لحياتها باستعمال آلة حادة وقامت بقطع شرايين ذراعها وهي في حالة هستيرية على مستوى سلالم قسم اللغة الأمازيغية.

الحادث أثار حالة رعب في أوساط الطلبة قبل تدخّل مصالح الحماية المدنية، التي حوّلت الطالبة المنحدرة من بلدية تازولتإلى المستشفى الجامعي التهامي بن فليس، أين أخاط الأطباء مواضع الجروح مع إبقاء الطالبة تحت العناية.

من جهتها، فتحت المصالح الأمنية تحقيقا لمعرفة أسباب محاولة الإنتحار، فيما تحدّثت مصادر مقرّبة من الطالبة عن معاناتها من مشاكل معقدة.

ق.وسام