لتفقد حالة المقيمين بها وإدخال الفرحة على قلوبهم نظمت الاقامة الجامعية 1500 سرير بتبسة زيارة  للطالبات المقيمات إلى دار رعاية المسنين ببلدية بكارية، وزع خلالهما مجموعة من المقيمات الهدايا على نزلاء الدار لإدخال البهجة والسرور في قلوبهم باعتبار الشخص المسن عضوا فاعلا، وليس عائقا يعيق المجتمع الذي يعيش في كنفه.

وقد تبادل الطالبات الأحاديث الودية مع المسنين بغية التقرب إليهم والاستماع إلى همومهم، حيث أظهر هؤلاء الكثير من الود والمحبة تجاه الطلبات اللواتي امتزجت دموعهن بدموع بعض المقيمين والمقيمات.

وأثناء الزيارة عرضت إدارة الدار عرضا عن الأنشطة التي تنظمها والخدمات التي تقدمها لنزلائها من المسنين. ونظم الطلبات من جانبهن  برنامجا تثقيفيا وترفيهيا تضمن عرضاً مسليا للترفيه عن المسن في المجتمع.

 وعقب انتهاء الزيارة، عبر الطلبات عن استحسانهن لهذه المبادرة التي كان لها طيب الأثر في نفوسهم، وانشرح لها جميع نزلاء الدار والقائمين عليها، مشجعين استمرار هذا النوع من المبادرات  وبدورها عبّرت مجموعة من النزلاء، عن عمق الامتنان لإدارة الخدمات الجامعية بتبسة والاقامة الجامعية 1500 سرير على هذه الالتفاتة الطيبة التي رسمت البسمة على وجوه كبار السن، وقد  كان الهدف من الزيارة غرس وترسيخ قيم المشاركة والتفاعل الإيجابي مع كافة شرائح المجتمع لدى طلاب وطالبات الجامعة .

عبيدات الطيب