ضيع المدربون الذين مروا على المنتخب الوطني في السنوات الماضية الكثير، في ظل بحثهم عن حل لمحور الدفاع في حين أن بن العمري المتألق مع الخضر حاليا في كأس أمم إفريقيا المقامة بمصر كان موجودا، والغريب أن أنصار شبيبة القبائل علقوا راية في وقت مضى مكتوب عليه بن العمري جزائري في إشارة واضحة لعدم استدعائه للمنتخب الوطني رغم إمكانياته الفنية والبدنية.