أكد تقرير صحفي إسباني، أمس، أن ليفربول تعرض لضربة قوية قبل مواجهة برشلونة، الثلاثاء المقبل، في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو”، فإن الغيني نابي كيتا نجم ليفربول، لن يتمكن من خوض مباراة الإياب ضد برشلونة على ملعب “أنفيلد”.

وأشارت إلى أن الإصابة العضلية التي تعرض لها كيتا في مباراة الذهاب، إثر كرة مشتركة مع إيفان راكيتيتش، لاعب وسط برشلونة، ستجعله يغيب حتى نهاية الموسم، رغم عدم وجود إعلان رسمي من قبل ليفربول حتى الآن.

وأوضحت الصحيفة أن جوردان هندرسون قائد ليفربول، هو الأقرب لخلافة نابي كيتا في التشكيل الأساسي للريدز خلال مباراة الإياب ضد برشلونة.

وكانت مباراة الذهاب على ملعب “الكامب نو”، الأربعاء الماضي، قد انتهت بفوز برشلونة بثلاثية نظيفة، وجاءت الأهداف عن طريق لويس سواريز وليونيل ميسي (هدفين).