في ظل تواصل الحرب الضروس التي يخوضها الجيش الأبيض في بلادنا ضد وباء “كورونا” الفتاك، يتواصل سقوط الضحايا من الأطباء على اعتبار أنهم في الصفوف الأولى، حيث توفي صباح أمس رئيس قسم الأشعة بمصلحة الاستعجالات الطبية والجراحية بالمركز الاستشفائي الجامعي “محمد عبد النور سعادنة” بسطيف متأثرا بإصابته بفيروس (كوفيد-19)،  الفقيد البالغ من العمر 56 سنة كان قد نقل إلى مصلحة الإنعاش بذات المركز الاستشفائي الجامعي الاثنين المنصرم بعد تفاقم وضعه الصحي قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة في الساعات الأولى من صباح أمس.