للحد من استيراد هذا النوع من الآليات باهظة الثمن

كشف غريب سيفي، الرئيس المدير العام للمجمع الجزائري للجامعة الصناعية التابعة لوزارة الصناعة والمناجم، عن صناعة أول رافعة جزائرية قبل نهاية السنة مما سيسمح بالحد من استيراد هذا النوع من الآليات الكبرى.

هذا وتم أمس التوقيع على اتفاقية بين الجامعة الصناعية ومركز البحث للتكنولوجيات الصناعية ومؤسسات “باتيميتال” و”فيروفيال” عنابة لإنجاز أول رافعة مصنعة محليا، وعقب التوقيع على هذه الاتفاقية، أكد سيفي ان هذه الاخيرة تكتسي اهمية بالغة بالنسبة للجزائر والتي ستسمح بصناعة هذا النوع من الآلات التي يتم استيرادها بأسعار باهظة، ومن جهته، طارق بوسلامة، اكد الرئيس المدير العام لمجمع “باتيميتال” للصناعات المعدنية والحديد والصلب، ان المجمع يهدف الى تحقيق نسبة ادماج تتراوح ما بين 60 الى 65 بالمائة فبما يخص صناعة الرافعة وذلك بالشراكة مع شريك اجنبي لم يفصح عنه.

ومن جانبه، اعتبر هشام صلواجي، ممثل المديرية العامة للبحث العلمي، ان انجاز اول رافعة محليا هو تحد كبير لقطاعي الصناعة والبحث العلمي والذي سيسمح بدعم المنتوج الوطني وابراز القدرات والكفاءات الجزائرية وامكانية مساهمتها في تطوير الاقتصاد الوطني.

رضا.ك