“البي.أس.جي” يشترط 250 مليون أورو لتسريح البرازيلي

كشف تقرير صحفي إسباني، أمس، عن تطور جديد في مفاوضات برشلونة بشأن التعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، هذا الصيف.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن التشاؤم أصاب مسؤولي برشلونة في مفاوضات عودة نيمار إلى “كامب نو” خلال الميركاتو الصيفي.

ويعتقد مسؤولو البارسا أن سان جيرمان لن يبيع اللاعب البرازيلي، وسيرفض أي عرض يتقدم به النادي “الكتالوني” إلا إذا كان جنونيًا.

ولا يساعد الوضع الاقتصادي لبرشلونة في الميركاتو الصيفي، على التهور ماليًا في صفقة نيمار، لاسيما بعد التعاقد مع الفرنسي أنطوان غريزمان مقابل 120 مليون أورو.

ولا ينوي سان جيرمان خفض مطالبه المالية البالغة 250 مليون أورو أو الموافقة على إدراج لاعبين في الصفقة.

في المقابل، فإن صمت نيمار ورفضه التحدث علنًا عن رغبته في العودة إلى برشلونة يصيب البارسا بالإحباط، ويجعلهم يبتعدون عن التوصل إلى اتفاق نهائي.

وأوضحت الصحيفة، أن النجم البرازيلي لا يريد الإفصاح عن رغبته أمام وسائل الإعلام، حتى لا يخسر خيارات أخرى متاحة للرحيل عن سان جيرمان هذا الصيف مثل الانتقال إلى ريال مدريد أو جوفنتوس.