البعض وصف الحادثة بـ«الصراع العنيف للجنس اللطيف»، وآخرون علقوا مستهزئين بأن ما حدث كان صراعا بين الجنس اللطيف والجنس يا لطيف، كانت تلك بعضا من ردود الأفعال التي تداولها الجزائريون عقب علمهم بمعركة بين كوثر أوعلال، بطلة إفريقيا للجيدو، ودنيا بن زاوي، ملكة جمال عام 2018، حيث نشرت الأخيرة عبر حسابها في «انستغرام» فيديو تظهر فيه جمالها مشوهاً بكدمات على العين وضربات بالسكين في فخذها، اتهمت خلاله صديقتها القديمة كوثر بالاعتداء عليها.