عُثر في أرشيف الشرطة السرية الألمانية في دريسدن، على بطاقة هوية تجسس الرئيس الروسي الحالي فلاديمير بوتين، الخاصة بأمن الدولة في ألمانيا الشرقية “شتازي”، التي إستخدمها عندما كان يعمل لصالح الإتحاد السوفيتي، عندما كان برتبة رائد سنة 1985، ونبش عن هذه البطاقة النادرة باحث في هوية بوتين، الذي طالما إفتخر بسجله كضابط شيوعي في الإستخبارات السوفييتية في الثمانينيات، خلال بحث في تاريخ التعاون الوثيق بين المخابرات السوفيتية (KGB)  والجهاز المعروف باسم “شتازي”، أو أمن الدولة بألمانيا الشرقية، التي إختفت بعد إتحاد ألمانيا الشرقية والغربية.