قيمة العقد تصل حوالي 75.5 مليون دولار

وقع الإختيار مبدئيا على الشركة السعوديةالسويسرية “Arkad-ABB” الكائن مقرها بالرياض، لإنجاز مشروع تمديد خط أنابيب الغاز بين الجزائر وإسبانيا، بعدما قدمت في إطار مناقصة دولية أقل قيمة مالية مقارنة بالعرضين الآخرين المقدمين من طرف ” British Petrofac” و” Spanish Tecnicas Reunidas”، على أن يتم ترسيم العقد شهر جوان القادم، على أن تبدأ الأشغال في نفس الشهر على مدى 18 شهرا.

أوضح الموقع المتخصص “MEED”، أن مشغل خط أنابيب “ميدغاز”، أطلق مناقصة للرفع من طاقة نقل الغاز للأنبوب الرابط بين الجزائر وإسبانيا على مسافة 210 كلم، وتم أفريل الماضي تقديم دعوة لطرح العروض الخاصة بهندسة المشروع وتشغيله في محطة بني صاف في ولاية عين تيموشنت، علما أن قيمة عقد هذا المشروع تقدر بحوالي 75.5 مليون دولار.

المشروع السالف الذكر، من المرتقب أن يرفع سعة خط أنابيب الغاز بين الجزائر وإسبانيا، إلى 8 مليارات متر مكعب يوميا من بني صاف إلى ألميريا، على أن تزيد الطاقة الإنتاجية لتصل إلى 9.8 مليار متر مكعب في اليوم من الغاز.

هارون.ر