بمناسبة اليوم المغاربي للتبرع بالدم

تنظم مصالح أمن ولاية بجاية حملة للتبرع بالدم في طبعتها الأولى هذا الأسبوع بمناسبة اليوم المغاربي للتبرع بالدم المصادف لـ 26 مارس من كل سنة، حيث انطلقت أمس بداية من الفترة الصباحية  بمقر أمن الولاية بالتنسيق مع مديرية الصحة العامة للولاية حملة للتبرع بالدم في أوساط قوات الشرطة في طبعتها الأولى لسنة 2019، يشارك فيها مستخدمو الأمن الوطني على مستوى جميع مصالح الشرطة الموزعة بالولاية. وتدخل هذه العملية في إطار تجسيد تعليمات القيادة العليا للأمن الوطني التي عودتنا على تنظيم حملات مماثلة تتم دوما عبر الـ 48 ولاية، يشرف على هذه العملية طاقم طبي تابع لأمن الولاية، وتهدف هذه المبادرة إلى جمع أكبر عدد ممكن من هذه المادة الحيوية التي تساهم في إنقاذ الأرواح للمشاركة في تغطية احتياجات الفئة التي هي في أمس الحاجة إليها، والتي تؤكد في مجملها مدى وعي ونبل رجال الشرطة لترسيخ ثقافة العطاء والتبرع بالدم، وبهذه المناسبة سخرت مصالح الشرطة عبر مختلف المقرات الأمنية جميع الإمكانات المادية والبشرية وفق أعلى مقاييس السلامة الصحية، وكل المعدات والمستلزمات الكفيلة لإنجاح العملية.

كريم. ت