إحتلت الجزائر المركز 141 عالميا من بين 180 دولة في تصنيف منظمة مراسلون بلا حدود حول حرية الصحافة لسنة 2019، متراجعة بـ 5 مراكز، وورد في تقييم المنظمة حول واقع حرية الإعلام في بلادنا “في ظل سياق يتّسم بعدم الإستقرار، فإنّ حرية الإعلام مهدّدة في الجزائر، وتواصل السلطات تضييق الساحة الإعلامية من خلال دعاوى قضائية ضدّ الصحفيين، مما يجعل الصحافة الجزائرية غير قادرة على الإضطلاع بمهامها تحت الضغط القضائي”.