إمكانية لجوء ليفربول والسيتي لمباراة فاصلة وارد

 يترقب عشاق الدوري الإنجليزي الممتاز ما ستسفر عنه الجولة الأخيرة من المسابقة، التي ستقام الأحد، لمعرفة البطل المتوج باللقب بين مانشستر سيتي وليفربول.

ويملك المان سيتي أفضلية التتويج باللقب، إذ يتصدر جدول الترتيب برصيد 95 نقطة، متقدما على “الريدز” بفارق نقطة وحيدة، حيث إن فوزه على برايتون في عقر داره سيجعله رسميا بطلا للبريمييرليغ للموسم الثاني على التوالي.

وألقت صحيفة “ميرور” البريطانية الضوء على إمكانية حدوث واقعة تاريخية، حال فشل السيتي في الفوز على برايتون، وعدم انتصار ليفربول على وولفرهامبتون.

وأفادت الصحيفة بأن هناك سيناريو واحدا للجوء الفريقين لمباراة فاصلة من أجل تحديد هوية بطل البريمييرليغ، لكن هذا يتطلب تجنب النتائج الأكثر ترجيحا لمباريات الأحد.

ومن المفترض اللجوء لمباراة فاصلة حال خسارة السيتي أمام برايتون بنتيجة 0-4، بينما يتعادل ليفربول في الجهة المقابلة مع “الذئاب” بأربعة أهداف لكل فريق.

في هذه الحالة، يتساوى الفريقان في عدد النقاط (95) نقطة، مع تسجيل كل منهما 91 هدفا، ليستقبلا أيضا 26 هدفا، ليصبح فارق الأهداف 65 هدفا.

وعند حدوث هذا السيناريو الجنوني، تقام مباراة فاصلة على ملعب محايد، ليشهد عشاق البريمييرليغ لحظة تاريخية تحدث لأول مرة على الإطلاق.