وجهت شركة المياه والتطهير للجزائر العاصمة (سيال)، اليوم الأحد، دعوة لزبائنها بالجزائر العاصمة وتيبازة إلى عقلنة استهلاكهم للماء الشروب خلال عيد الأضحى” وتجنب الاستهلاك المفرط الذي يتسبب

في اضطرابات في التزويد بهذا المورد الحيوي. 

وأوضحت الشركة في بيان لها أنه “ومن أجل ضمان استمرارية الخدمة، تطلق شركة “سيال” دعوة تضامن للجميع من مواطني الجزائر العاصمة وتيبازة، وهذا بغية عقلنة استهلاككم للماء خلال عيد الأضحى دون التقليل من راحتكم”، مؤكدة أن “الاستهلاك المفرط يسبب انخفاضا سريعا على مستوى الخزانات مما يؤدي إلى اضطرابات في عملية التزويد بالماء الصالح للشرب”.  

وذكرت الشركة بإنتاج أزيد من 1.2 مليون متر مكعب من الماء يوميا في شبكة توزيع المياه الصالحة للشرب بالجزائر العاصمة وتيبازة، وهو الأمر الذي يعد كافيا لتزويد سكان هذه المناطق. غير أن الشركة تؤكد أنه وخلال اليوم الأول من العيد، وبسبب الاستهلاك المفرط بين الساعة التاسعة صباحا والواحدة زوالا، ينخفض مستوى خزانات المياه بطريقة كبيرة جدا مما يؤدي إلى اضطرابات في عملية التزويد بهذه المادة الحيوية.

وتشير “سيال” في البيان “يلزمنا من أربع ساعات إلى 72 ساعة من أجل إعادة تعبئة الخزانات وإرجاع عملية التزويد بالماء الشروب إلى حالتها الطبيعية بشكل تدريجي”، داعية مواطني هاتين الولايتين إلى “الاحتشاد من أجل ضمان توزيع عادل لهذا المورد” عبر كل بلديات العاصمة وتيبازة.