هذا العمود الكهربائي الموضح في الصورة والذي يتواجد بجانب الطريق الوطني رقم 12 المؤدي إلى ولاية تيزي وزو وتحديدا ببلدية الناصرية يشرف على السقوط، مما قد يحدث كارثة حقيقية في حال لا قدر الله وقوعه على المركبات مما يتطلب التدخل السريع لمصالح سونلغاز والسلطات المعنية قبل حدوث الكارثة.