تشمل الإقليم الساحلي الممتد من بجاية إلى جيجل ومن بني صاف إلى حدودنا الغربية

 وقعت شركةسوناطراكأمس أولى عقود التنقيب عن النفط في البحر مع شركتيتوتالالفرنسية، وإينيالإيطالية، على أن تشمل عملية الإستكشاف الأولية الإقليم الممتد من بجاية إلى جيجل ومن بني صاف إلى حدودنا الغربية.

كشف عبد المومن ولد قدور، في كلمة له خلال فعاليات أشغال قمة الجزائر للطاقة بعنوان “التنوع .. إبتكار وإستثمار”، أنّ الإتفاقية الأولى مع العملاق الإيطالي “إيني” تنص على التنقيب في البحر  بالإقليم الممتد من بجاية إلى جيجل، أما الإتفاتقية الثانية الموقعة مع “توتال”، فتنص على إستكشاف المحروقات البحرية في الإقليم الممتد من بني صاف إلى الحدود الجزائرية المغربية.

كما وقع مجمع “سوناطراك” أيضا مع نفس الشركة الإيطالية على عقد لتطوير الحقول المتواجدة في حوض بركين، لاسيما حقول سيف فاطمة، زملة لعربي، وأرهود بقيمة 1.1 مليار دولار، وآخر مع الشركة الفرنسية ذاتها لتطوير إنتاج الطاقات الشمسية المتجددة من أجل الوصول إلى حجم 20 ميغا واط .

من جهته أبرز فريد غزالي، نائب رئيس “سوناطراك”، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس على هامش عملية توقيع العقود السالفة الذكر، أن بصم المجمع على أولى عقود التنقيب عن النفط في البحر سيدخله مرحلة جديدة من النشاط الطاقوي.

هارون.ر