يعود النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد، 12 عامًا إلى الخلف على الأقل، خلال حدث فريد في أفريل المقبل.

فقد ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية، اليوم الجمعة، أن سولسكاير سيعود لاعبًا تحت إمرة السير أليكس فيرغسون، المدير الفني التاريخي لليونايتد، عندما يشارك أساطير الشياطين الحمر في مباراة خيرية، ضد أساطير بايرن ميونخ.

ويأتي ذلك بعد 20 عامًا من مواجهة الفريقين، في نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي حسمه سولسكاير نفسه بهدف قاتل (2-1).

وسيقود فيرغسون الفريق الإنجليزي، في المباراة التي سيخصص دخلها، لصالح مؤسسة مانشستر يونايتد الخيرية.

يذكر أن سولسكاير تولى قيادة اليونايتد كمدرب مؤقت، بدءًا من ديسمبر الماضي، قبل أن يحصل مؤخرًا على عقد لمدة 3 سنوات