عبّر العربي هلال سوداني المهاجم الدولي الجزائري، ولاعب نادي اولمبياكوس اليوناني عن سعادته الكبيرة، عقب عودته للمستطيل الأخضر، بعدما شارك مع ناديه بعد غياب 10 أشهر كاملة بسبب الإصابة، وأوضح سوادني في تصريحات لإحدى القنوات اليونانية: “ليس من السهل اللعب بعد 10 أشهر من الغياب، لكني حاولت تقديم كل ما أملك، وأشكر  زملائي والأنصار على الدعم الذي قدموه لي”، وتابع: “أنا على دارية أن تحديات كثيرة تنتظرنا والآمال معلقة عليّ، وبالتالي سأعمل لأكون في المستوى خاصة من الناحية النفسية”.

وفي الأخير، أكد لاعب جمعية الشلف السابق انه سيعمل في الفترة القادمة، لرفع من لياقته البدنية في أقرب وقت ممكن، لبعث مشواره الكروي من جديد.

إيسري.م.ب