رئيسها يسعى لرفع التجميد الذي فرضته عليها وزارة العمل

أطلق رؤوف ملال رئيس النقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز غير معتمدة، فكرة لإنشاء اتحاد مستقل لعمال الكهرباء والغاز ووضعه تحت رعاية اتحاد النقابات العمالية للقوى المنتجة الذي يرأسه حاليا.

ويعمل القائمون على مشروع إنشاء الإتحاد المستقل لعمال الكهرباء والغاز (FATEG) على انشاء فروع وأقسام نقابية داخل المجمّع سونلغاز بدءا من فرع ” SKTM”، على أن تتواصل العملية في باقي الشركات التابعة لسونلغاز بعد عطلة العيد، حسب ما جاء في موقع E-BOURSE D’ALGÉRIE.

وحسب ذات الموقع، يحاول رؤوف ملال رئيس النقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز سابقا بسط نفوذه على اتحاد عمال الكهرباء والغاز.

هذا وسبق لوزارة العمل أن أصدرت قرارا بسحب تسجيل نقابة “سناتاق” التي طالما عرفت صراعات بين أعضائها بخصوص الممثل الرسمي لها.

ووجّهت النقابة المجمدة سنة 2017 مراسلة لعبد المجيد تبون الوزير الأول الأسبق تطلب التدخّل لإعادة الأمور إلى نصابها ووضع حد لتصرفات لمسؤولين بسونلغاز، قالت انهم يعملون على  خلق البلبة وزرع الفتنة عن طريق استهداف العمال بإجراءات عقابية ما يهدّد استقرار المجمّع،حيث سجلت “سناتاق” صدور اجراءات عقابية في حق 92 نقابيا مع إحالة أزيد من 900 عامل على القضاء وإصدار أحكام قضائية في حقهم، اضافة إلى تقديم شكاوى ضدّ 29 عاملا كما توجد 16 شكوى تحت النظر أمام وكلاء الجمهورية في مختلف ولايات الوطن وهي الاجراءات التي وصفتها النقابة بـ “التعسفية”.

كما أحصت ذات النقابة المجمّدة، 4000 عامل تم معاقبتهم بتقدير 00 في المردودية الشهرية مع خصومات في الراتب الشهري وأكثر من 700 عامل حرموا من المنح التشجيعية السنوية الخاصة بسنة 2016، فضلا على تجميد الحسابات البريدية لسبع قيادات نقابية مع توقيف تام للراتب، اضافة الى تهديدات في حق 9000 عامل من قبل مفتشيات العمل من أجل إجبارهم على الانسحاب من النقابة المستقلة والتوقّف عن الإضرابات والاحتجاجات التي سبق أن شلّت فروع سونلغاز.

سارة .ط