لمح إسلام سليماني المهاجم الدولي الجزائري إلى تعرضه مؤخرا لمؤامرة في تركيا لكنه تعهد بالرد على المشككين وتقديم مستويات أفضل مع فريق فينربختشة التركي مستقبلا.

وقال هداف الخضر في العشرية الاخيرة لموقع سبوكس التركي إن الاعلام التركي الذي وصف صفقته بالفاشلة لم يرحمه بهجومه الناري عليه وقال أنه يمر بفترة صعبة وسيتجاوز فشله في زيارة شبك المنافسين -نجح في تسجيل 3 اهداف في 14 مباراة- وأضاف :”لقد شاركت في بعض المباريات، وسنحت لي الكثير من الفرص، لكنني لم أتمكن من تحويلها إلى أهداف، لقد فقدت التحفيز بشكل كلي”، واستطرد يقول : “حتى زملائي فقدوا الثقة في قدراتي، لقد تخلى عني الجميع”.

وللتذكير فان سليماني انتقل لفينربختشة قادما من ليستر سيتي مقابل 16 مليون أورو على شكل اعارة.

رؤوف.ح