ذكرت وسائل إعلام إنجليزية، أنّ إسلام سليماني مهاجم المنتخب الوطني يتواجد خارج حسابات ليستر سيتي الانجليزي خلال الموسم الجديد وأوضحت إن إدارة النادي تسعى للتخلص منه.

 وحسب مواقع مقربة من نادي الثعالب فإن المدرب الجديد رودجرز لا يضع إسلام في مخططاته رغم عودته للفريق بعد نهاية فترة إعارته مع فنربخشة وطلب من إدارة الفريق البحث عن حل له قبل عودته من العطلة التي يقضيها، بسبب مشاركته مع المنتخب الوطني في نهائيات كأس إفريقيا التي توج بها الخضر.

وحسب موقع ليستر ماركوري فإن العروض لا تنقص إدارة النادي الإنجليزي أهمها عرض سبورتينغ لشبونة الذي يريد إعادته على شكل إعارة مع أحقية الشراء فضلا عن اندية الخليج.

رؤوف.ح