نفى مصدر مقرب من عبد المالك سلال، الوزير الأول الأسبق، ومدير حملة بوتفليقة سابقا، أن يكون هذا الأخيرة قد غادر الجزائر نحو الخارج، كما تم الترويج له في الأيام الأخيرة، وأكد المصدر ذاته، لموقع “كل شيء عن الجزائر” الناطق بالفرنسية، أن سلال لم يسافر منذ أكثر من 6 أشهر.