طالبوا بتحسين الخدمات الصحية

نظم العشرات من سكان بلدية وادي الجمعة في غليزان أول أمس وقفة احتجاجية أمام مقر العيادة المتعددة الخدمات مطالبين بتحسين الخدمات الصحية المتردية التي آلت إليها مصالح العيادة بفعل النقص المسجل في الطواقم الطبية بمصلحة التوليد والنساء وكذا نقص الأدوية زيادة على هذا افتقار العيادة المتعددة الخدمات للتحاليل المخبرية والأشعة ليلا، وحسب العديد من المحتجين الذين تجمهروا أمام مقر العيادة طالبوا بالتدخل العاجل لوزير الصحة ووالي غليزان للقيام بزيارة مفاجئة لهذه العيادة والوقوف على ما يعانيه مواطنو بلدية وادي الجمعة التي يفوق تعداد سكانها الـ 10 آلاف نسمة بسبب تدني في الخدمات الصحية لأن مطلبهم الأساسي حق العلاج ليس إلا وحسبهم فإن نداءاتهم ورسائلهم لم تجد بعد آذانا صاغية ودائما وعلى ذكر قطاع الصحة بولاية غليزان حيث تعززت العيادة المتعددة الخدمات ببني درقن بمصلحة للكشف المبكر لسرطان عنق الرحم مجهزة بأحدث الوسائل العملية تهدف إلى تخفيف العبء ورفع الضغط على بقية المصالح الأخرى وكذا تقريب الهياكل الصحية من المواطنين.

س.أيوب