منعوا الشاحنات من التفريغ بمفرغة دوار الخطاطفة التي باتت تشكل خطرا كبيرا عليهم

اثارت عملية رمي البقايا المنزلية بمفرغة دوار الخطاطفة استياء وغضب ساكنة الدوار، الذين منعوا أول أمس شاحنات رفع النفايات المنزلية من التفريغ بالمفرغة التي باتت تشكل خطرا كبيرا على حياة ساكنة دوار الخطاطفة منها انتشار الامراض والأوبئة المتنقلة في أوساط السكان، لا سيما الاطفال والمسنين وحتى اصحاب الامراض المزمنة فضلا على تضرر عشرات الهكتارات من الاراضي الفلاحية والتي اصبحت هي الاخرى مهددة بالانقراض، السكان طالبوا بلجنة لتقصي الحقائق في موقع المفرغة، من جهتهم هددوا سكان بلدية لحلاف بالاحتجاج في استمرار الاوضاع ماهي عليه اليوم بسبب التراكم المتزايد للبقايا المنزلية داخل التجمعات السكنية، نتيجة غياب مصالح النظافة لثلاثة أيام متتالية مما تسبب في انتشار الصراصير والبعوض وحتى الروائح، السكان طالبوا بتدخل السلطات المحلية التدخل لإيجاد حل عاجل ورفع البقايا المنزلية المتراكمة لتفادي انتشار الامراض خصوصا ونحن في فترة عصيبة تمر بها البلاد على غرار بقية الدول الاخرى، وهذا في ظل انتشار وباء كورونا كوفيد19. “السلام” علمت من مصالح البلدية ان هاته الاخيرة بصدد ايجاد حلول ناجعة وربما سيتم رفع النفايات ورميها بالمفرغة العمومية بعمي موسى او واريزان كحل مؤقت.

س.ايوب