في ظل تجاهل السلطات المحلية لمطالبهم الموصوفة بالمشروعة

شن سكان بلدية المطمر في غليزان وقفة احتجاجية قاموا من خلالها بقطع الطريق الوطني رقم 04 الرابط بين عاصمة الولاية والمطمر احتجاجا على تجاهل السلطات المحلية لمطالبهم المشروعة.

وحسب المحتجين فإنه ومن جملة المطالب المطروحة اعادة النظر في عملية تزويد المنطقة بمياه السدود التي أصبحت غير صالحة تماما للاستهلاك بل الأدهى والأمر صارت غير صالحة حتى للغسيل مع ضرورة الاسراع في انشاء فرع للجزائرية للمياه وإعادة النظر في الفواتير الضخمة للاستهلاك اضافة إلى مشكل انعدام الانارة العمومية بغالبية أحياء البلدية باستثناء حي الأمير عبد القادر بمركز المدينة، كما طالب المحتجون بأحقيتهم في ملعب جواري الذي أختيرت الأرضية لانجاز المشروع بحي قدار لكن مازال حبيس الأدراج.

كما طالب السكان بالتدخل لاستئناف أشغال انجاز مشروع السكنات الاجتماعية والذي توقفت به الأشغال دون ذكر الأسباب وراء ذلك وعليه يناشد المحتجون والي الولاية التدخل عاجلا للنظر في لائحة مطالبهم المشروعة ووقف مثل هذه الاختلالات والتجاوزات التي مافتئت تتكرر ببلدية المطمر.

س . أيوب