يواصلون غلق مقر البلدية إلى غاية لقاء الوالي

لا يزال سكان بلدية الشريعة في البليدة متمسكون بمطالبهم التي سبق لهم أن رفعوها والتي قاموا من أجلها بغلق مقر البلدية إلى غاية يوم أول أمس مانعين العمال من الدخول إليها إلى غاية حضور والي الولاية والاستماع لانشغالاتهم.

وقال السكان أن تجاهل السلطات المحلية لمطالبهم وعجزها في التكفل بها دفع بهم للاحتجاج وغلق مقر البلدية لأيام رافضين التحاور مع رئيس البلدية أو الدائرة إلى غاية حضور الوالي للتكفل بمطالبهم شخصيا.

ومن بين المطالب التي رفعها السكان الربط بشبكة الغاز الطبيعي والتهيئة الحضرية والسكن وغيرها.

ن. ب