أكد ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، بقاءه في منصب المدير الفني للألباسيلستي في الفترة المقبلة، رغم التقارير التي تحدثت عن إمكانية رحيله عن تدريب الفريق عقب الفشل في تحقيق لقب كوبا أمريكا.

وقال سكالوني في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي قبل مواجهة تشيلي في لقاء تحديد صاحب المركز الثالث: “لقد تحدثت مع رئيس الاتحاد الأرجنتيني كلاوديو تابيا، وسنستمر في العمل معاً حتى نهاية عقدي في 30 ديسمبر المقبل”.

وواصل: “لم نتحدث عما سيحدث بعد ذلك التاريخ، سأواصل عملي خلال المباريات المقبلة ثم سيتخذ الاتحاد الأرجنتيني قراره”.

ونفى المدرب البالغ من العمر 41 عاماً والذي خلف خورخي ساوباولي عقب خروج الأرجنتين من ثمن نهائي مونديال 2018 أمام فرنسا أن تكون الفترة المقبلة اختباراً لإمكانياته، حيث قال: “لا أشعر بأنني في اختبار، لقد تم اختباري بالفعل، لقد جلبت لاعبين صغارا ومنحتهم فرصة تمثيل التانجو، وكنا على أعلى قدر من التنافسية أمام البرازيل”.

وواصل: “لقد حققنا ما كنا نريد الوصول إليه عند قدومنا، وفي المباريات الست المقبلة سنجعلهم – اللاعبين الجدد – يشعرون بأنهم جزء من الفريق”.