إختار مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، المؤسسة العقابية للقليعة بتيبازة، كنموذج لبرنامج تكوين إلكتروني عالمي لفائدة المؤسسات العقابية عبر العالم، رفقة مؤسستين عقابيتين من دولتين أخيرتين.