مولودية سعيدة

أكد تعرضه وأشباله للضرب من قبل عمال الملعب

عبر مصطفى سبع مدرب فريق مولودية سعيدة عن استيائه الكبير، مما قام به عمال الملعب والمنظمين بملعب مقرة، في المواجهة التي لعبتها “الصادة” يوم الأربعاء الماضي، أمام نجم مقرة، في إطار الجولة الـ27 من القسم الثاني محترف، موضحا أن ما قام به بعض الأطراف سيبقى وصمة عار بالنسبة لفريق يتصدر البطولة الوطنية وقال سبع بهذا الصدد: “ما تعرضنا له بملعب مقرة غير مفهوم حيث تعرضنا لكل أنواع الضرب، من قبل عمال الملعب، قبل، أثناء وبعد المباراة وهو ما يبقى وصمة عار في جبين من خطط لذلك، لأننا تنقلنا بنية لعب كرة القدم، ولإسعاد الأنصار الذين أرادوا متابعة المباراة لكن حدث كل شيء إلا لعب كرة القدم”، وأضاف: “لقد تعرضت للضرب أنا ولاعبي وعانينا من عديد الإصابات ما جعلني أفضل منح التعداد 4 أيام راحة لالتقاط الأنفاس، وتخطي الصدمة التي تلقيناها”.

وعن حظوظ النادي السعيدي في ضمان البقاء في القسم الثاني محترف، أكد سبع أن فريقه قادر على ضمان البقاء في حال اللعب بنزاهة في المباريات الثلاث المتبقية، وقال: “نحن الآن في وضعية جيدة، وأتمنى أن تمتاز الفرق المتبقية بالنزاهة وسنلعب بقوة من أجل ضمان البقاء”.

إيسري.م.ب