تلقى ماوريسيو ساري مدرب جوفنتيس، دفعة قوية قبل استئناف الكالتشيو، باقترب أحد لاعبي الفريق من العودة للتدريبات بعد تعافيه من الإصابة التي لحقت به خلال مواجهة فيورنتينا بالجولة الثالثة من الدوري الإيطالي.

وذكرت صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية، أن البرازيلي دوغلاس كوستا، نجم جوفنتيس، بات قريبًا من العودة للمشاركة في المباريات، مشيرة إلى أن اللاعب يتقدم في مرحلة الشفاء والتعافي.

وأضافت أن كوستا سيكون قادرًا على اللعب من الدقيقة الأولى بداية من المباراة المقبلة أمام بولونيا، بمنافسات الجولة الثامنة من الكالتشيو.

ونوهت الصحيفة أن الجناح البرازيلي يعمل بأقصى سرعة من أجل التعافي بشكل تام، للعودة والحصول على مكان أساسي بتشكيلة المدرب ماوريسيو ساري.

وختمت بأن الثنائي دانيلو وماتيا دي تشيليو، الظهيرين الأيمن للبيانكونيري، أيضًا سيكونان متاحان لمباراة السبت المقبل أمام بولونيا، بعدما غاب طوال الفترة الأخيرة لإصابات مختلفة.