أعلنت شبكة سكاي الايطالية أن المدرب الجديد لنادي جوفنتوس ماوريسيو ساري تواصل هاتفيًا مع ماتياس دي ليخت، مما يدل على أن الصفقة أصبحت وشيكة، خاصة أن اللاعب وافق على الانتقال إلى جوفنتوس، وتم التواصل مع وكيله مينو رايولا ووافق هو الآخر على انتقال لاعبه، ويتبقى فقط موافقة فريقه أجاكس الهولندي.

وأكدت هذه المصادر أن الثنائي ناقش الأفكار حول كرة القدم والمكان الذي سيتطابق فيه الهولندي مع تشكيلة فريق السيدة العجوز، مؤكدة انه ينتظر أن يتوصل أجاكس وجوفنتوس لاتفاق بانتقال اللاعب والإعلان رسميًا عن الصفقة خلال الأسبوع المقبل، بعد رفض العرض الأول من “البيانكونيري” المقدر بـ 55 مليون أورو.